الجمعة، 17 يناير، 2014

خلال زيارته لدائرة مرسى بن مهيدي . والي تلمسان يعلن فك العزلة عن سواحل مسيردة للنهوض بالسياحة


أعلن والي ولاية تلمسان السيد أحمد ساسي عبد الحفيظ خلال زيارته إلى دائرة مرسى بن مهيدي على ضرورة تخصيص 3 أبار بمنطقة بوكانون التابعة لبلدية مسيردة الفواكة من أجل سقي سهل بوكانون ورد الاعتبار لهذا السهل من خلال تشجيره بأشجار الرمان والزيتون الذي تشتهر بها المنطقة، هذا السهل الذي تقدر مساحته بـ480 هكتار والتي يستغلها 80 فلاحا .

وأشار والي الولاية إلى ضرورة رد الاعتبار للفلاحة وتدعيم الآبار بالكهرباء بغية استخراج الماء من هذه الآبار التي تبلغ قوة تدفقها 30ل /ثانية والتي من شأنها رد الاعتبار لسهل بوكانون الفلاحي.

من ناحية أخرى وببلدية بوكانون طالب الوالي ساسي بإقامة دراسة من أجل استغلال الشواطئ الخلابة لمنطقة مسيردة وتخفيف الضغط على شواطئ مرسى بن مهيدي من خلال فتح الطرقات من أجل تشجيع السياحة وذلك من خلال فتح الطريق الساحلي الذي أعطت الانطلاقة الأولية للشطر الأول الممتد على مسافة 59 كلم من مرسى بن مهيدي إلى باب خروفة بالغزوات رصد له غلاف مالي يقدر ب5 ملايين دج على أن ينتهي بعد 18 شهرا وهو المشروع الذي من شأنه أن يعطي دفعا جديدا للمنطقة، كما وعد الوالي بإصلاح طرقات مداشر مسيردة الفواقة ومرسى بن مهيدي خلال استماعه لمشاكل المواطنين.

و وعد الوالي تلمسان بإيجاد حلا لمشكل نقص الوقود وذلك من خلال تخصيص حصة خاصة للفلاحين مع رفع من حصة محطة الدائرة كما وعد بإقامة محطة وقود بميناء مرسى بن مهيدي، ومن أجل توسيع استغلال السواحل دعا ساسي بإقامة دراسة من أجل رد الاعتبار لميناء القلعة التاريخي الواقع بمنطقة مسيردة وذلك من خلال فتح الطرقات وإعادة تهيئته.

من ناحية أخرى استمع الوالي إلى انشغالات السكان التي تصب في مشكل النقل المدرسي والمتوسطة الوحيدة المهددة بالانهيار على رؤوس التلاميذ زيادة على مشكل السكن الاجتماعي في ظل عدم وجود المقاولات لبناء هذا النوع من السكنات حيث أن مشروع 150 مسكن اجتماعي لم يتم بناؤه بفعل غياب المقاولات كما طالب شباب المنطقة بالمنشآت الرياضية والمؤسسات الثقافية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

دعوة لزيارة صفحتنا بموقع فيس بوك . اذا شعرتم بأنها تستحق التشجيع نأمل أن تسجلوا اعجابكم بها