الجمعة، 7 نوفمبر، 2014

الاستحمام في ڤالمة والمبيت في عنابة !

واقع السياحة في ولاية ڤالمة غريب ومؤسف إلى درجة تدفع إلى فتح باب التساؤلات حول المشاريع المخصصة التكفل بالزوار، خاصة في الجوهرة السياحية حمام “دباغ”، والذي ورغم الإقبال المتزايد عليه ساعات النهار، إلا أنه مع نهاية اليوم يشهد هجرة عكسية نحو ولاية عنابة، وهو ما دفع بعض الفضوليين إلى التعليق بالقول “السياح يدوشو في ڤالمة ويباتو في عنابة”، نظرا لعدم توفر غرف تكفي لكل هؤلاء، الأمر الذي يحول دون تحقيق استثمار حقيقي .

المصدر جريدة الخبر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

دعوة لزيارة صفحتنا بموقع فيس بوك . اذا شعرتم بأنها تستحق التشجيع نأمل أن تسجلوا اعجابكم بها