الخميس، 9 يناير، 2014

مسجد سيدي بومدين . أحد أهم الرموز التاريخية بمدينة تلمسان .

سيدي بومدين أو الشيخ شعيب أبي مدين التلمساني . أحد  أعلام الصوفية في تاريخ المدينة . أقام بفاس وسكن ببجاية في الجزائر وكثر أتباعه حتى خافه السلطان يعقوب المنصور وتوفي ب تلمسان سنة594هـ . يعد الجد الأكبر ل آل مدين الأسرة الصوفية العريقة بمصر أما لقبه أبو مدين التلمساني فنسبة إلى ابنه مدين الأول و نسبة لتلمسان المدينة التي توفى بها .

يقع مسجد سيدي بومدين في حي العباد الذي يتميز كغيره من الأحياء المغاربية العريقة بأزقته الضيقة المتصاعدة، و هو نفسه الحي الذي يحتوي على ضريح سيدي بومدين و مدرسة العباد التي تشكل مزارا للسياح والباحثين نظرا للدور الذي لعبته في الثقافة والتعليم واستقطاب الطلبة والعلماء من كل مناطق المغرب العربي سواء المغرب الأدنى أو الأقصى وممن درس بهذه المدرسة من العلماء المشهورين العلامة عبد الرحمن بن خلدون رحمه الله

تعتبر مئذنة جامع سيدي بومدين ثاني مئذنة مرينية بتلمسان، وقد أمر ببناء المسجد ومئذنته السلطان أبي الحسن المريني عام 739هـ/1338م كما تدل عليه الكتابة الأثرية التي توجد في إطار المدخل الرئيسي للمسجد

ستجدون أسفل هذه الصور رابط يمكّنكم من مشاهدة ألبومات أخرى عن مختلف المناطق السياحة بولاية تلمسان.
( اضغط فوق الصور لمشاهدتها بحجمها الأصلي )


هناك تعليقان (2):

  1. مقال مجوز لكن غني . صور في القمة. مشكورين

    ردحذف

دعوة لزيارة صفحتنا بموقع فيس بوك . اذا شعرتم بأنها تستحق التشجيع نأمل أن تسجلوا اعجابكم بها